اخبار الكورة

نادال سعيد بعودة ديوكوفيتش


أعرب الإسباني رافايل نادال الأربعاء عن سعادته بعودة غريمه الصربي نوفاك ديوكوفيتش الى المشاركة في بطولة استراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربع الكبرى في كرة المضرب، بعدما حرم منها العام الماضي بسبب رفضه التطعيم ضد فيروس “كوفيد-19″، معتبرا أن هذه العودة “جيدة للتنس”.

وتوج نادال بلقب بطولة استراليا هذا العام بفوزه على الروسي دانييل مدفيديف، بينما وجد ديوكوفيتش نفسه مُرحَّلا من الأراضي الأسترالية بسبب مشكلة التلقيح.

ومنذ ذلك الحين، ألغت أستراليا شرط تقديم الزائرين دليلًا على التطعيم ضد فيروس “كوفيد-19” وسمحت للصربي بالعودة وهو حط الرحال بأراضيها الثلاثاء.

وأكد نادال، صاحب 22 لقبا في الغراند سلام، في مؤتمر صحافي في مدينة سيدني أنه سعيد بعودة منافسه صاحب 21 لقبا في البطولات الأربع الكبرى، وقال: نوفاك هنا، هذا أمر جيد للتنس وربما يكون جيدا للجماهير.

وتبدأ بطولة أستراليا المفتوحة في 16 يناير المقبل وتستمر حتى 29 منه.

ويستهل الماتادور الإسباني الذي رزق بمولود مؤخرًا، استعداداته بالمشاركة في كأس “يونايتد”، وهي بطولة مختلطة للفرق تم استحداثها أخيراً وتنطلق الخميس في مدن سيدني وبريزبين وبيرث.

وأوضح نادال الذي حقق نتائج متباينة في النصف الثاني من العام الحالي بسبب تمزق في عضلات البطن حرمه من نصف نهائي بطولة ويمبلدون، أنه يتطلع بفارغ الصبر إلى مواجهة البريطاني كامرون نوري المصنف رابعا عشر عالميا في مسابقة كأس “يونايتد”.

وكان من المقرر أن يواجه أيضًا الأسترالي “المشاكس” نيك كيريوس، لكن الأخير أعلن الأربعاء انسحابه، وبالتالي سيلتقي نادال مع أليكس دي مينور.

وقال “رافا” الفائز بلقب رولان غاروس للمرة الرابعة عشرة في يونيو الماضي: الأشهر القليلة الماضية لم تكن سهلة بالنسبة لي. هدفي الرئيسي الآن هو الشعور بأحاسيس طيبة على أرضية الملعب، وأن أكون قادرًا على المنافسة. أتمنى أن يكون الأمر كذلك.

وانتهز النجم المخضرم البالغ من العمر 36 عامًا الفرصة لتبديد الشائعات بأن مشاركته في بطولة استراليا ستكون الأخيرة في مسيرته الاحترافية في ملبورن.

وقال الإسباني الذي يأمل أن يبدأ الموسم بقوة ليكتسب الثقة: لا أعتقد أن هذه ستكون آخر مرة هنا. أنا سعيد بما أفعله. أود الاستمرار في ذلك.

وأضاف المصنف ثانيا عالميا وبطل أستراليا المفتوحة مرتين: لكن في هذا العمر، لا تعرف أبدًا متى ستكون آخر مرة.

أما بالنسبة لديوكوفيتش، الفائز تسع مرات في ملبورن ويبحث عن التتويج العاشر مطلع العام المقبل، فسيبدأ جولته الأسترالية بالمشاركة في دورة أديلايد.

ويحتل الصربي البالغ من العمر 35 عامًا المرتبة الخامسة عالميا حاليًا، وهو مرشح بقوة للتتويج في ملبورن بعد فوزه بخمسة ألقاب في عام 2022 بينها بطولة ويمبلدون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى