اخبار الكورة

تاريخ سوبر إيطاليا.. بين "إنجلترا" واقتراح صحافي

Spread the love



لم يدر بخلد الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم أن إحدى البطولات التي أنشأها ستكون ذات يوم سببا رئيسا في ولادة مثيلاتها بدول أخرى كما حدث مع كأس السوبر الإيطالي.

وستقام النسخة الرابعة والثلاثين من البطولة على ملعب الملك فهد الدولي بالرياض في ثالث مرة تحتضنها الملاعب السعودية بعد نسختي 2018 و2019 التي توج بها ناديا يوفنتوس ولاتسيو.

وتتجذر فكرة كأس السوبر الإيطالي إلى لقب سامبدوريا الثاني 1988 في بطولة كأس إيطاليا في مطعم بمدينة ميلان جمع رئيس النادي آنذاك الراحل باولو مانتوفاني بثمانية مشجعين للفريق وعدد من الصحافيين أبرزهم إنزو دورسي.

ولم يتوقع دورسي أن يتحول اقتراحه إلى تقليد رياضي إيطالي خالد منذ 34 عاما حتى الآن بعد أن قال للرئيس إنه يجب على سامبدوريا مجابهة بطل الدوري ميلان في مباراة خاصة أسوة بالدرع الخيرية التي تقام في إنجلترا.

وبعد اقتراح دورسي طرح مانتوفاني الفكرة على لوتشيانو نيزولا رئيس الاتحاد الإيطالي ليُسأل الأول حول وجهة أموال الحقوق التلفزيونية ليجيب بأنها ستذهب كتبرعات إلى نادي جاري الصقلي في الدرجة الثالثة الإيطالية بعد أن انتشر خبر معاناته من الإفلاس ويُعلن عن إقامة البطولة الخاصة بعد مشاورتها مع سيلفيو برلسكوني رئيس نادي ميلان حينها الذي رحب أيضا بإقامتها. وبسبب لفتتهما الحسنة تجاه نادي جاري أراد عمدة المدينة الصقلية منح مانتوفاني وبرلسكوني وساما شرفيا بعد أن ذهبت جميع عائدات اللقاء للنادي القريب من الإفلاس حينها.

ولم يحالف الحظ نادي سامبدوريا بالتتويج في النسخة الأولى للبطولة، إذ أنهى “الروسونيري” المباراة بثلاثية الهولنديين ريكارد وفان باستن والإيطالي غرازيانو ماناري مقابل هدف سجله الراحل مؤخرا جانلوكا فيالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى