اخبار الكورة

بيولي يشعر بالضغط قبل مواجهة تورينو


يأمل ميلان حامل اللقب في إعادة إحياء موسمه بعد أن انحرف عن مساره حين يستضيف تورينو في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم يوم الجمعة مع العلم بأنه قد يتعرض للخسارة الخامسة على التوالي في جميع المسابقات وهو ما سيحدث للمرة الأولى منذ 93 عاما.

وبدأ ميلان عام 2023 بشكل مروع ولم يحقق أي فوز في آخر سبع مباريات وتلقى 13 هدفا في آخر أربع هزائم مع ارتفاع الضغط على المدرب ستيفانو بيولي الذي يعلم أنه يجب عليه إجراء تغييرات.

وقال بعد الخسارة 1-صفر ضد الغريم المحلي إنتر في مباراة قمة مطلع الأسبوع الحالي في الدوري “هذا لا يلغي كل العمل الذي أنجزناه. هناك إدراك لأن هناك لحظات تحتاج فيها لاتباع نهج مختلف للعودة إلى المنافسة. النتائج والعروض السلبية قضت على بعض ما نؤمن به وهذا أمر طبيعي لأن هذا الفريق لم ينضج بعد. العديد من اللاعبين ليسوا في حالة جيدة وكافحنا للتعامل مع ذلك”.

وعانى ميلان في الآونة الأخيرة ضد تورينو حيث خسر من فريق المدرب إيفان يوريتش ليودع كأس إيطاليا في يناير الماضي بعد الخسارة على أرض منافسه في الدوري في أكتوبر تشرين الأول الماضي.

واحتدمت المعركة على المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا بعد انهيار ميلان ومعاقبة يوفنتوس بخصم 15 نقطة من رصيده.

وسيلعب لاتسيو الرابع مع أتلانتا خامس الترتيب في روما يوم السبت.

ويأمل لاتسيو أن يستعيد مهاجمه تشيرو إيموبيلي حسه التهديفي بعدما فشل في هز الشباك في آخر أربع مباريات في الدوري.

وسيسعى جوزيه مورينيو مدرب روما، ثالث الترتيب، للحفاظ على سجله المثالي في الدوري ضد ليتشي في مباراة يوم السبت بعد أن تغلب عليه ثلاث مرات.

وسيكون إنتر ثاني الترتيب على موعد مع رحلة لمواجهة سامبدوريا صاحب المركز قبل الأخير يوم الاثنين المقبل.

وبدأ نابولي يحلم بإنهاء الانتظار الذي دام 33 عاما للفوز بلقب الدوري ويمكن أن يعود الفضل الكبير في هذا النجاح إلى فيكتور أوسيمن الذي سجل سبعة أهداف في آخر خمس مباريات بالدوري.

ويتصدر المهاجم النيجيري قائمة الهدافين في بطولات الدوري الخمس الكبرى الأوروبية لعام 2023 بسبعة أهداف حيث يسجل هدفا كل 72 دقيقة.

وفاز متصدر الترتيب في آخر ثماني مباريات على ملعبه في الدوري وسيستضيف يوم الأحد كريمونيزي، متذيل الترتيب، الذي لم يفز في أي مباراة هذا الموسم.

وحقق يوفنتوس، الذي يتطلع إلى مرحلة إعادة البناء بعد تعرضه لخصم النقاط وظهوره بمستويات سيئة في بعض الأحيان خلال الآونة الأخيرة، فوزا رائعا بنتيجة 3-صفر على سالرنيتانا يوم الثلاثاء.

لكن أزمة الإصابات أخذت منعطفا آخر أسوأ بعد أن خرج فابيو ميريتي لاعب الوسط محمولا على محفة في الشوط الأول.

وذكرت وسائل إعلام إيطالية أن اللاعب البالغ عمره 19 عاما سيغيب عن الملاعب لثلاثة أسابيع ما يعني غيابه عن عدة مباريات مهمة.

وقلل ماسيميليانو أليغري مدرب يوفنتوس من طموح فريقه لهذا الموسم قبل استضافة فيورنتينا يوم الأحد.

وقال “أنظر إلى واقع الأمر. جمعنا 41 نقطة لكن حصلنا على 26 فقط لذا..وحتى نصل إلى 40 نقطة وللأمان نحتاج إلى 14 أخرى وبعدها سنرى أين سنكون. نتساوى الآن مع مونزا في النقاط والهدف هو الظهور في النصف الأعلى من جدول الترتيب”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى