اخبار الكورة

رشوة برشلونة.. حكم منح الفريق هدفاً غير شرعي في نهائي الكأس


تتواصل تسريبات “قضية نيغريرا” التي اشتعلت في أوساط كرة القدم الإسبانية، إذ ظهرت أدلة جديدة تبين أن نجل نائب رئيس لجنة الحكام السابق أظهر لبرشلونة هوية حكم نهائي كأس إسبانيا 2017 والتي توج فيها الفريق الكتالوني بالبطولة.

ومنذ منتصف الشهر الماضي، كشفت “إل موندو” الإسبانية، أن مجلس إدارة نادي برشلونة السابق برئاسة جوسيب بارتوميو تعامل مع مكتب استشارات تحكيمية يرأسه الحكم السابق ونائب رئيس لجنة الحكام خوسيه نيغريرا ونجله خافيير، كما دفع للمكتب ما يقارب 7 ملايين يورو.

وفي آخر تطورات القضية، اتهم مكتب المدعي العام الكتالوني النادي بتهمة الفساد الأسبوع الماضي، كما تولت مكافحة الفساد القضية الكبرى التي ترأست عناوين إعلام إسبانيا.

وكشفت “إل كونفدنسيال” يوم الأربعاء أن خافيير نيغريرا نجل خوسيه استخدم نفوذه في تلك الفترة وكان يعلم النادي الكتالوني بأسماء الحكام الذين سيقودون لقاءاته وواحدة من أشهر تلك الحالات هي الكشف عن هوية حكم نهائي كأس ملك إسبانيا 2017 قبل أشهر من إقامته والذي توج به برشلونة 3 – على حساب ألافيس.

وقال خافيير لبرشلونة أن الحكم كارلوس كلوس غوميز، مدير تقنية حكم الفيديو المساعد حاليا، هو من سيضبط تلك المباراة قبل أشهر من إقامتها إذ كان آخر لقاء يقوده الحكم قبل الاعتزال.

وبحسب الصحيفة أن نيمار كان متسللا في الهدف الثاني الذي جاء عند الدقيقة 44 وحول النتيجة إلى 2 – 1 في النهائي وأن زميله باكو ألكاسير أيضا كان متداخلا في اللقطة ما يعني أنه كان يجب إلغاؤه.

قاد الحكم القادم من منطقة أراغون 32 مباراة لبرشلونة فاز الفريق في 25 منها وتعادل خمس مرات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى