اخبار الكورة

ميلان يفرض التعادل على نابولي ويبلغ نصف نهائي “الأبطال”

Spread the love


تأهل ميلان الإيطالي إلى المربع الذهبي لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم بتعادل مع مضيفه ومواطنه نابولي 1 – 1 يوم الثلاثاء في إياب دور الثمانية.

وحسم ميلان مباراة الذهاب لصالحه بهدف دون رد ليتفوق في مجموع المباراتين بهدفين مقابل هدف.

وتقدم ميلان بهدف للمهاجم الفرنسي أوليفيه جيرو في الدقيقة 43 ، بعدما اهدر ضربة جزاء في الدقيقة 21. كما أهدر خفيتشا كفاراتسخيليا ضربة جزاء لنابولي في الدقيقة 82 قبل أن يحرز زميله النيجيري فيكتور أوسيمين هدف التعادل لأصحاب الأرض في الثواني الأخيرة.

ويطارد ميلان لقبه الثامن في دوري الأبطال والأول له منذ موسم 2006 – 2007.

ويلتقي ميلان في المربع الذهبي مع الفائز من مواجهة مانشستر سيتي مع بايرن ميونخ في دور الثمانية حيث انتهت مباراة الذهاب بفوز الفريق الإنجليزي بثلاثة أهداف دون رد، قبل مواجهة الإياب التي تجمع بينهما غدا الأربعاء على ملعب أليانز أرينا.

وبدأت المباراة بشكل حذر في ظل حرص كل فريق على تأمين شباكه من أي هدف مباغت قد يصعب المهمة.

وبمرور الوقت بدأ نابولي يفرض سيطرته على مجريات اللعب، وحصل الفريق على ضربة حرة مباشرة على حدود منطقة الجزاء،لكن ماريو روي سدد خارج الشباك.

ولاحت فرصة جديدة لنابولي بعد مجهود فردي رائع من خفيتشا كفاراتسخيليا الذي اخترق منطقة جزاء ميلان ،وسدد كرة زاحفة لكن تصدى لها الحارس مايك مينيان بسهولة.

وتوالت الفرص الضائعة لفريق نابولي وأبرزها تسديدة قوية لماتيو بوليتانو من على حدود منطقة الجزاء ،لكن الكرة مرت بمحاذاة مرمى ميلان.

ورد ميلان بتسديدة مباغتة عن طريق ديفيد كالابريا من على حدود منطقة الجزاء ،لكن حارس نابولي أليكس ميريت وقف له بالمرصاد.

واحتسب الحكم ضربة جزاء لميلان بعد عرقلة ماريو روي لرافائيل لياو، وانبرى جيرو للتسديد لكن الحارس أليكس ميريت أنقذ الموقف ببراعة.

وضاعت فرصة محققة لميلان في الدقيقة 28 بعد هجمة منظمة انتهت عند جيرو الذي اخترق منطقة جزاء نابولي وسدد كرة قوية، لكن حارس نابولي أنقذ مرماه من هدف أخر محقق.

وأجرى نابولي تغييرا إضراريا بخروج ماتيو بوليتانو للإصابة ومشاركة هيرفينغ لوزانو، وبعدها مباشرة غادر ماريو روي أرض الملعب وشارك ماتياس أوليفيرا بدلا منه.

وقبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول سجل جيرو هدف السبق لميلان بعد مجهود فردي رائع من رافائيل لياو من منتصف الملعب، وشق طريقه صوب مرمى أصحاب الأرض قبل أن يمرر إلى جيرو الذي سدد بكل سهولة في الشباك.

وفي الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع ألغى الحكم هدفا لنابولي بداعي وجود لمسة يد ضد فيكتور أوسيمين.

وبعد مضي دقيقتين من بداية الشوط الثاني أوشك خفيتشا كفاراتسخيليا على تسجيل هدف التعادل لنابولي بعدما اخترق دفاعات ميلان وسدد كرة قوية لكنها علت العارضة بسنتيمترات قليلة.

وكثف نابولي من ضغطه الهجومي بحثا عن هدف التعادل، وضاعت فرصة أخرى لخفيتشا كفاراتسخيليا، بعدما توغل داخل دفاعات ميلان وسدد كرة قوية لكنها مرت أيضا من فوق الشباك.

وكاد البديل هيرفينغ لوزانو أن يدرك التعادل لنابولي في الدقيقة 60 عبر تسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء لكنها مرت مباشرة من فوق مرمى ميلان.

وعلى عكس سير اللعب كاد ميلان أن يسجل ثاني أهدافه في الدقيقة 68 عبر ضربة حرة مباشرة نفذها ساندرو تونالي، لكن أليكس ميريت حارس نابولي أبعد الكرة بقبضة يده.

وحصل نابولي على ضربة جزاء نتيجة لمسة يد ضد فيكايو توموري، لكن مايك مينيان حارس ميلان تصدى ببراعة لتسديدة خفيتشا كفاراتسخيليا في الدقيقة 82.

وفي الوقت بدل الضائع للمباراة رد اوسيمين بهدف لنابولي بعد تمريرة عرضية من جياكومو راسبادوري داخل منطقة الجزاء، قابلها المهاجم النيجيري برأسه في الشباك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى