اخبار الكورة

مدرب توتنهام: سنمضي قدماً بدون كين


بات المهاجم الدولي الإنجليزي هاري كين على وشك الانتقال إلى بايرن ميونخ الألماني، بحسب ما كشف يوم الجمعة مدربه في توتنهام، الأسترالي أنجي بوستيكوغلو.

وتوصل الفريقان إلى اتفاق للتعاقد مع قائد منتخب إنجلترا البالغ 30 عاماً مقابل صفقة ستزيد عن 100 مليون يورو بحسب ما أفادت تقارير صحافية.

وسُمح لكين بالسفر إلى ألمانيا للخضوع لفحص طبي، قبل اتمام صفقة ستكون الأغلى لفريق في الدوري الألماني (بوندسليغا).

وقال بوستيكوغلو الذي يستعد لقيادة توتنهام في أول مباراة له في الدوري أمام برنتفورد يوم الأحد “بحسب ما فهمت، فانها ستحدث (الصفقة). هذا يعطينا بعض الوضوح وسنمضي قدماً بدون هاري”.

تابع “المعلومات التي بحوزتي هي أن الصفقة وشيكة. لكن كما هو الحال في كل هذه الأشياء، فانك تترك لنفسك فسحة ما… نخوض تماريننا اليوم بدون هاري”.

وسجل كين 280 هدفاً في 435 مباراة مع فريق شمال لندن، وهو افضل هداف في تاريخ المنتخب الإنكليزي (58)، بيد انه لم يفز بأي لقب كبير على صعيد الأندية أو المنتخبات، فيما توّج بايرن بلقب الدوري الألماني في آخر 11 سنة.

وكان مدرب بايرن توماس توخيل قال يوم الجمعة ان بطل أوروبا ست مرات يضع اتمام الصفقة “ضمن أولوياته القصوى”.

يخوض بايرن مواجهة الكأس السوبر المحلية ضد لايبزيغ السبت، تمهيداً لانطلاق الدوري الأسبوع المقبل “نعمل بجهد لإتمامها.. هذا ليس سراً”.

واستمرت المحادثات بين الناديين لأسابيع عدة، نظراً لأن رئيس نادي توتنهام دانيال ليفي المعروف عنه حنكته في عقد الصفقات طالب بسعر مرتفع للتخلي عن هداف النادي التاريخي، علماً أن عقد كين ينتهي في يونيو 2024 ويستطيع في نهايته الانتقال بصفقة حرة.

وعموماً، لا ينفق بايرن ميونخ الفائز بدوري أبطال أوروبا ست مرات، مبالغ طائلة للتعاقد مع لاعبين مقارنة بالعديد من منافسيه الأوروبيين.

ويتجاوز الرقم المعلن عنه، الرقم القياسي السابق ومقداره 80 مليون يورو الذي دفعه من أجل الحصول على خدمات المدافع الفرنسي لوكاس هرنانديز من أتلتيكو مدريد الإسباني عام 2019 والمنتقل حديثا منه إلى مواطنه باريس سان جرمان.

وكان الفريق البافاري يبحث عن مهاجم منذ رحيل هدافه البولندي روبرت ليفاندوفسكي إلى برشلونة الإسباني في نهاية موسم 2021-2022، بعدما سجل في صفوفه 344 هدفًا في 375 مباراة.

وخلال السنوات الثماني التي قضاها في ميونخ، سجل ليفاندوفسكي 30 هدفًا كمعدل في كل موسم، في حين لم يسجل لاعب واحد من الفريق أكثر من 15 هدفاً الموسم الفائت وخرج الفريق من ربع نهائي دوري أبطال اوروبا ومن دور مبكر من كأس ألمانيا، قبل أن يحرز اللقب المحلي في الرمق الأخير بفارق الأهداف عن بوروسيا دورتموند بعدما تساويا بالنقاط (71 نقطة لكل منهما).

أما كاين، فسجّل أكثر من 20 هدفًا في الدوري في ستة من المواسم التسعة الماضية، وتوج هدافاً له ثلاث مرات.

ورغم حصوله على المركز الثاني في ترتيب الهدافين في الدوري الإنكليزي الممتاز الموسم الماضي خلف مهاجم مانشستر سيتي النرويجي إرلينغ هالاند (36)، سجل قائد إنجلترا 29 هدفًا في البرميرليغ، معادلاً أفضل رقم له.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى