اخبار الكورة

ليس لدي مشكلة في الاحتفال بالدوري وأنا جالس على الأريكة

Spread the love


كشف توماس توخيل مدرب بايرن ميونخ أنه سيكون سعيدا بفوزه بلقبه الأول في مسيرته كمدرب في دوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم دون أن يركل فريقه الكرة يوم الأحد طالما أن الفريق البافاري سينال لقبه الحادي عشر على التوالي في الدوري.

وسيلتقي بايرن مع لايبزيغ صاحب المركز الثالث يوم السبت وسيبتعد بفارق أربع نقاط عن بروسيا دورتموند صاحب المركز الثاني في حال فوزه. وستعني هزيمة دورتموند أمام أوغسبورغ يوم الأحد فوز بايرن باللقب قبل جولة واحدة على النهاية.

وقال توخيل، الذي درب أيضا ماينتز ودورتموند في دوري الدرجة الأولى الألماني، في مؤتمر صحفي يوم الجمعة عندما سئل عما إذا كان الفوز باللقب أثناء جلوسه على الأريكة سيخفف من حجم الإثارة بعض الشيء: ليس لدي مشكلة في ذلك على الإطلاق.

“طالما فزنا باللقب، لا يهمني على الإطلاق كيف يحدث ذلك. طالما حدث ما أسعى إليه”.

وتولى توخيل، الذي غادر ألمانيا لتدريب باريس سان جيرمان وتشيلسي، تدريب بايرن خلفا ليوليان ناجلزمان في نهاية مارس، لكن فريقه خرج بعد ذلك من كأس ألمانيا ودوري أبطال أوروبا من دور الثمانية.

ومع ذلك، فقد بات توخيل على بعد انتصارين من ضمان أول لقب له في الدوري الألماني عقب أصعب موسم محلي لبايرن ميونيخ منذ سنوات.

وفاز توخيل بالدوري المحلي في فرنسا ودوري أبطال أوروبا مع تشيلسي لكنه فاز فقط بلقب واحد لكأس ألمانيا مع الفرق التي دربها في الدوري الألماني.

وقال توخيل: في الماضي، كان اللقب يحسم مبكرا (لبايرن).

“الوضع في جدول الترتيب ليس اعتياديا وأفضل وصفة (بالنسبة لنا) هي التأثير على ما يمكننا التأثير عليه”.

“نعرف أسلوب لايبزيج. هناك أربعة لاعبين يغيرون مراكزهم…ومن المهم للغاية التحكم في المباراة وايقاف الهجمات المرتدة قبل شنها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى